أداجيو

  • Title: أداجيو
  • Author: إبراهيم عبد المجيد
  • ISBN: 9789774279232
  • Page: 377
  • Format: Paperback
  • 2 2 21 .

    • [PDF] Download ☆ أداجيو | by ß إبراهيم عبد المجيد
      377 إبراهيم عبد المجيد
    • thumbnail Title: [PDF] Download ☆ أداجيو | by ß إبراهيم عبد المجيد
      Posted by:إبراهيم عبد المجيد
      Published :2019-02-12T12:41:15+00:00

    1 thought on “أداجيو”

    1. هذه رواية جميلة لا أكثر لا أقل،أنشودة حزينة للوداعإحتفاء بقيمة الحب الذى يبقى وإن عز وجوده الوفاء الذى اندثر ومازال البعض حريصا على بقائهومرثية حزينة لما آلت إليه إسكندريتناالتى يحبها جميع المصريون ولو لم يكونوا من سكانها"النبيل أسامة أنور عكاشة نموذجا"،ولا زارها بعضهم يو [...]

    2. كل النصوص أحيانًا تتشابه في إنها مُعدّة للقراءة في بروج عالية ، ليس هذا بنص قابل للتطبيق أو حتى التصديق، رغم ذلك كان من الجميل معايشة هذا الشعور في الرواية التي سأعتبرها من ضمن النصوص التي تندرج تحت بند / من طراز مستحيلات الحياة، الوفاء ربما يكون أحد هذه المستحيلات، كذلك الرو [...]

    3. في البداية يجب أن أعترف أني أصبحت لا أقتنع بقصص الحب والوفاء فهي عندي مجرد درب من دروب الخيال فلا أصدق أن يظل أحدهم وفياً فلابد ان ينتهي هذا الوفاء سريعاً وينسى كل شئ كأنه لم يكن وهنا يأتيني درويش دائماً ليردد في أذني كلمته التي تؤلمني دائماً "تُنسى كأنك لم تكن" ليضع نقطة النه [...]

    4. مش عارف هل لي الحق إني أكتب ريفيو وادي راتينج ولا لأ، بس هعمل كدة على كل حالأنا وصلت لحد صفحة 70 ومقدرتش أكمل، أسلوب الكاتب الكبير جميل لا غبار عليهالقصة بتحكي عن رجل أعمال في الخمسين من عمره، مراتو عندها الكانسر وفي مرحلة متأخرة بتموت خلاص، فبيقرر إنو ياخدها في فيلتهم في العج [...]

    5. "أداجيو" أنشودة الموت والغرقوضع الموسيقار الإيطالي تومازو جيوفاني ألبينوني (1671 – 1751م) معزوفته الأشهر "أداجيو" ذات الألحان المتهادية البطيئة والانسيابية، كمقطوعة بمثابة مرثية وداع، تُعزف بالبيانو والفيولين والأرغن، وفي روايته "أداجيو" الصادرة عن الدار المصرية اللبنانية، ي [...]

    6. تحكي الرواية حكاية ريم وسامريترك سامر الحياة ورائه لينعزل بزوجته المريضة ريم،حيث يظل معلقًا ما بين الأمل والألم إلى جوار جسدها،والذي لا يميزه عن الأموات سوى النفس الداخل والخارج.نعيش مع سامر ذكرياته مع زوجته ما قبل المرض،حيث يشاركنا لحظات الحب، النجاح، والسعادة ما بينهما. [...]

    7. قصة حب زوج وفي لزوجته المصابة بسرطان المخ وقضاء أيامها الأخيرة تحت رعايته في منزلهم الصيفي في العجمي، ايقاع العمل بطيء جدا، الزمن يمر ثقيلا، اعجبني اقتران تسرب الماء في البيت والمنطقة بتسرب الحياة من جسد البطلة في غيبوبتها، العمل يطرح اسئلة غير مباشرة عن الموتالاخلاصالحيا [...]

    8. ألوم في مراجعتي تلك العرض الذي قرأته للرواية في مجلة الدوحة عدد أغسطس 2015 و الذي صور الرواية لي مأساة ملحمية كم أقضت مضجع إبراهيم عبد المجيد و أسالت دموعه و أرقته بل ألومني أن تأثرت بها مسبقا كل هذا التأثر لمجرد مراجعة في مجلة عذرا فهذه الرواية لم يكن لها أن تصدر و تعامل كرواي [...]

    9. اسوأ رواية اقرأها لابراهيم عبد المجيد قصة عاديةشديدة الملل لم يساعدنى على اكمالها إلا ما اعتدنا عليه من الكاتب من وصف رائع للاسكندرية وجوهااللى كان عبارة عن خلفية جميلة لعمل شديد التواضع .

    10. كرامه لم انتهي منها ولم اكملها , اقل ما يقال عنها انها روايه مسفه جدا فى شرح تفاصيل لا ينبغى ان توصف , ساعطيها اقل من نجمه ودا لمزج اللحن والموسيقى مع الحزن

    11. رواية فاقدة لـ نكهة ابراهيم عبد المجيد المميزة تماماً , احلى ما فيها المزيكااسمعوا اللينك اللي جاي ده youtube/watch?v=_eLU5

    12. قد لا نعرف ما الذي تعنيه الحياة حينما تنتهي القيم التي نعيش من أجلها، وحينما ينتهي الشغف الذي يُحرّكنا. ولا شيء مثل الحب في هذا الأمر مطلقًا أداجيو، هي كمقطوعة الأداجيو لألبينوني تمامًا، منحوتة أدبي موسيقية حزينة وكئيبة، وجميلة بكل ذلك، لا يمكنك أن تخطى الحزن الذي تعبثه إلي [...]

    13. اسم الراوية باللغة الإيطالية وتعنى المقطوعة الموسيقيةوكنت أفضل الآسم العربى الراوية محاولة لتقليد رواية نيكولاس باركس The Notebookالتى تحولت إلى فيلم شهير كنت لا أكمل قراءة أى جزء فى الرواية قراءة متمعنة وأبحث كصياد لؤلؤ عن الأجزاء التى تتحدث عن الموسيقى الموسيقى واحدة من مجسد [...]

    14. قطعة موسيقية هادئة حزينة استوحاها ابراهيم عبد المجيد من معاناته مع زوجته الأولي التي رحلت بسبب السرطان. أجمل ما فيها الربط بين الحالة النفسية للبطل و إنكاره المتخفي لفقدانه القريب لزوجته و تعلقه بأمل ضعيف جدا و الرمزية المادية في البيت الذي يتصدع و يتهدم بسبب المياه الجوفية [...]

    15. أقل ما يقال عن هذه الرواية أنها تحفة فنية مكتملة الأركان. "اداجيو" مقطوعة موسيقية تتداخل فيها الشخصيات كما تتداخل الآلات الموسيقية في سيمفونية حيث تتبادل الآلات مواقعها فمن كان يعزف لحنا أساسيا في لحظة يعزف لحنا ثانويا في اللحظة التالية و بالعكس. الرواية في تناسقها و تطورها [...]

    16. من الروايات اللي إتأثرت بيها بجد ، و تعاطفت جدا مع أبطالها وخاصة سامر طبعا - مثال للوفاء والإخلاص النادرين وأخشى ان يكونا مستحيلين أبدع الكاتب فى الوصف و تزامن الاحداث بين تدفق المياه الجوفيه فى كل مكان وإستحالة إفاقة ريم من الغيبوبة رغم كل المحولات لايمكننا ان نهرب من القدر [...]

    17. لم أميز صاحب كتابات الإسكندرية، عتبات البهجة و الصياد و اليمام بين هذه السطور، كأنها كتبت في عجالة مفتقدة تعبيراته اﻷدبية و شخوصه المرسومة بعمق فأتت بجمل ركيكة و تشبيهات لغوية فقيرة رغم شاعرية الفكرة.

    18. ممكن يتقال فيها ايه الرواية دى، مش عارفبس هى رتيبة ومملة نوعاً ما، الأحداث ماشية كلها على سطر واحد، مفيش الحدث اللى يلففك حوالين نفسك ويصدمك ويفاجئك مع ان الفكرة تسمح بـ دهتجربة مش ممتعةهو احقاقاً للحق يعنى آخر مشهد فى الرواية كان كويسبس xD

    19. كتاب اكثر من رائع. تندمج مع الشخصيات وتعيش معها واقعها. الأسلوب سلس رقيق.

    20. رواية بديعة ، و حزينة للغاية ، و مليئة بالشجن . أستمتعت بالعمل و أدعوكم لقراءته

    21. الرواية مش سيئة و مش رائعة, أفلح الكاتب في تصوير جو الإسكندرية في الشتاء

    22. رواية جميلة هي بالفعل أداجيو معزوفة وداع قد يعتقد البعض أن وفاء الزوج للزوجة بهذا الشكل كما جاء في الرواية غير واقعي لان الناس فقدت المعنى الحقيقي للوفاء لكننا نظل نسمع قصص كثيرة عن وفاء الازواج للزوجات بأشكال مختلفة وبعضها قد تفوق ما صنعه بطل الرواية لزوجته عندما أحب أن يق [...]

    23. بالرغم أنى أهدرت وقتا طويلا فى رواية " هنا القاهرة " لنفس الكاتب و أعترف أنى جازفت لأقرأ له مرة أخرى أسلوب حضرتك الأدبى رائع و لكن أحداث هنا القاهرة هى المشكلة أداجيو لا ترتقى لمستوى الرواية رواية مملة جدا نفس الأحداث متكررة لا تستحق أكثر من ☆ واحدة فقط الأستاذ الكاتب الكبير [...]

    24. "عندما أجد رجلآ مثلك يحب زوجته كل هذا الحب أشعر أن هذه الدنيا جديرة بأن تعاش"أثلج صدري كم ما يمتلكه شخوص الرواية من حب و إخلاص و تراحم. وعلي الرغم من أن سرعة سير الأحداث تتسق تمامآ مع العنوان الذي اختاره الكاتب لروايته إلا أنني شعرت أن سرد كثير من التفاصيل في بعض فقرات القصة كان [...]

    25. كل مرة اقول مش حاقرا كتاب نكد حزين يخليني اخلص مناديل كلينكس البيت وارجع اقرا تاني (:الله يسامحك يا إبراهيم عبدالمجيد ايه كمية الحزن داه والحب النادر داه ؟ بطل تحبه حتى لما خان تعذره ( ولو ان داه بيعزز نظرية قلب الرجل عدة غرف وقلب المرأة غرفة واحدة )

    26. تفوق الجمال بمراحل جميلة تفاصيلها الدقيقة جميل مزج الموسيقي بالحزن جميل الاسلوب البسيط لغويا المعقد نفسيا في نفس الوقتمش بحب ادخل جمال الغلاف في التقييم بس في احداث الرواية مهما اتخيلت الشخصية المستهدفة مش هتكون زي ما صاحب الغلاف ابدع في تصويرها .

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *